القائمة الرئيسية

الصفحات

سامسونج تصنع المستقبل بهاتف شفاف !

 سامسونج تصنع المستقبل بهاتف شفاف !

بالتأكيد عندما تسمع كلمة هاتف شفاف... تخطر ببالك أفلام الخيال العلمي ، ولكن ماذا إذا كانت هذه التقنية بالفعل موجودة وجاهزة ولم تعد خيال ؟ هل ستصدق ؟ 

فدعونا نتحدث في هذا المقال عن تقنية الهاتف الشفاف ، فكرة عملها ، استخداماتها ، مميزاتها وعيوبها .

 فهذه التقنية التي كنا نعتقد أننا لن نراها إلا بأفلام الخيال العلمي ، أصبحت بالفعل موجودة في عالمنا وأكبر دليل على جاهزية هذه التقنية أننا بالفعل قد رأينا شاومي في الشهر الماضي تعلن عن تلفزيون شفاف ، متوفر للتجربة ، وللشراء أيضاً ! 


فكما رأيت فالشاشة تعرض ماتريد مثلها مثل أي شاشة تلفزيون عادية ، كما أنه عندما تقوم بفصل الطاقة عنها تعود وكأنها قطعة من الزجاج وليست تلفزيون .


ولكن هل بالفعل ستفيدنا هذه التقنية ؟ تابع المقال للنهاية لتعرف الجواب .

اما بالنسبة لسامسونج فقبل 7 سنوات (عام 2013) قامت الشركة  بتسجيل براءة اختراع لهاتف شفاف ، ثم سجلت براءة اختراع مرة أخرى عام 2018 ، وهاهي تسجل براءة اختراع جديدة قبل أسابيع ، وبالرغم أننا لا نعرف متى سيتوفر هذا الهاتف في الأسواق...ولكنه بالتأكيد بات قريب جداً من التوفر .


أما عن الفكرة العامة التي بنيت عليها هذه التقنية أن تقوم بوضع جميع مكونات الهاتف التي يمكن صنعها شفافة خلف الشاشة والتي هي أيضاً شفافة ، وتقوم بسحب الأجزاء التي من الصعب جعلها شفافة للحواف وتغطيتها بإطار خفيف .


ولكن قبل أن تستبعد فكرة المكونات الشفافة... دعني أخبرك بان الشركات قد استطاعت صنع كابلات شفافة ، ولوحات الدوائر الكهربائية شفافة أيضاً ، والمفاجأة الكبرى أن البطاريات الشفافة أصبحت بالفعل ممكنة وسيتم الإعلان عنها قريباً .


أما عن استخدامات هذه التقنية ، فهي مازالت محدودة ، ولكن أكبر استخدام قد يكون  لهذه التقنية هي تقنية الواقع المعزز (AR) التي رأيناها تنتشر مؤخراً في برامج مثل Google lens و Fectar  وألعاب مثل Pokemon Go ، فحالياً هذه التقنية محكومة بشاشة هاتفك ، حيث تقوم بتصوير الشيء وتقوم شاشة الهاتف بعرض الواقع الافتراضي عليك ، ولكن مع الهاتف الشفاف ستكون منغمس داخل التقنية ، حيث سيوهمك عقلك بأنه هذا حقيقي لأن العالم الحقيقي بالفعل سيكون خلف هاتفك والذي سيكون شفافاً ، والعالم الافتراضي معروض على شاشة هاتفك الشفاف أيضاً ، مما سيجعلك تنغمس داخل الواقع الافتراضي ، ومن المؤكد  ستظهر استخدامات أخرى للهاتف مستقبلاً .

ومن  مميزاته أنه  يمكنك من استخدام الهاتف من الجهتين (الأمام والخلف) ، كما أنه سيفيد الذين يستخدمون هواتفهم أثناء السير في الطرقات أو غيره ، حيث سيكون الشخص منتبهاً بعض الشيء لما يحصل أمامه (خلف الهاتف) ولن يتعرض للسقوط أو الإصطدام وغيره والذي يحصل بسبب تركيزه على الهاتف العادي .


أما عن عيوبه فالهاتف يفضل استخدامه في مكان مظلم حتى يظهر المشهد المعروض على الهاتف جيداً وهذا بالتأكيد ليس عملي ، كما أنه أيضاً سيصيبك بالتشتت بسبب تداخل عناصر العالم الحقيقي مع العناصر المعروضة على الشاشة ولو بنسبة بسيطة ، أيضاً سيكون سهل للكسر والضياع فالشفافية ستسبب صعوبة في إيجاد الهاتف مهما كان لون الشيء الموضوع عليه لأنه بالتأكيد سيأخذ لونه .


فكما نرى حالياً هذه التقنية ليست مفيدة للمسنخدمين العاديين بسبب كثرة عيوبها خصوصاً أنها مازالت تحت مرحلة التطوير ، وستكون الاستفادة الحقيقية للشركات وغيرهم ، وقد تفيدنا هذه التقنية مستقبلاً عندما تكون قد تطورت بشكل كامل .


وبهذا نكون قد وصلنا لنهاية المقال، نتمنى أن يكون قد نال إعجابكم .

تعليقات

  تحميل واتساب عمر الوردي